بدأت في القرن التاسع عشر، وقد تمركزت حول حق النساء بالتصويت. في أرجاء أوروبا وامريكا نشطت حركات نسائية احتجت بطرق مختلفة على منح حق التصويت في معظم الدول للرجال فقط.

النسوية الليبرالية كانت أول تيار في الحركة النسوية. ركزت النسوية الليبرالية على تحقيق المساواة بين الجنسين في السياسة والقضاء. وهي ترتكز على مفاهيم دمقراطية ليبرالية للمساواة أمام القانون.

كانت هناك عدة أهداف معلنة للنسوية الليبرالية:

  1. تأسيس واقع مختلف للنساء به لا يعانين من العنف أو التهديد بالعنف تجاههن بسبب جنسهن، ان كان عنف جسدي أو نفسي. وتأسيس مكان آمن لهن.
  2. التحرر من عوائق قانونية نابعة من قيم أبوية، مثل تقييد حرية النساء بالحركة والعمل، أو قوانين تنص على مجموعة من متطلبات أخلاقية تختلف بين النساء والرجال.
  3. خلق مساواة في فرص الحصول على التعليم والعمل بدون تمييز على أسس جندرية وجنسية.